Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2019-04-28 10:46:09Z | |

أعلن تنظيم الدولة، عن مفاجأة بخصوص زهران هاشم، قائد الخلية الانتحارية التي هاجمت كنائس، وفنادق، في سريلانكا قبل أيام، موقعة مئات القتلى والجرحى.

فبعد يوم من إعلان رئيس سريلانكا مايثريبالا سيريسينا، أن المطلوب الأول في هجمات عيد الفصح، زهران هاشم، قتل خلال الهجمات التي وقعت في الحادي والعشرين من نيسان/ أبريل الماضي، قدم تنظيم الدولة رواية مخالفة.

وقال التنظيم إن هاشم واثنين آخرين، قادوا الاشتباكات التي وقعت الجمعة، في منطقة كالموناي شرقي سريلانكا، وفجروا أحزمتهم الناسفة جميعا بعد ذلك.

رواية التنظيم التي تخالف تصريح رئيس سريلانكا المبني على معلومات استخباراتية، بأن زهران هاشم قتل تحديدا في الهجوم على فندق “شانغريلا”، عززت بصورة حديثة له، رفقة مقاتل آخر معه، قالت وكالة “أعماق” إنهما فجرا أحزمتهما الناسفة.

وأوضحت وكالة “أعماق” أن المقاتلين الثلاثة أوقعوا 17 شرطيا سريلانكيا بين قتيل وجريح، قبل تفجير أحزمتهم الناسفة.

وكان تنظيم الدولة بث فيديو يظهر زهران هاشم إضافة إلى سبعة مقاتلين ملثمين، أوضح أنهم من قادوا الهجمات الدامية.

 

source : https://arabi21.com/story/1177026/%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D8%B4-%D9%8A%D8%B9%D9%84%D9%86-%D9%85%D9%81%D8%A7%D8%AC%D8%A3%D8%A9-%D8%B9%D9%86-%D8%B2%D9%87%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D9%87%D8%A7%D8%B4%D9%85-%D9%82%D8%A7%D8%A6%D8%AF-%D9%87%D8%AC%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D8%B3%D8%B1%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%D9%83%D8%A7-%D8%B5%D9%88%D8%B1%D8%A9

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here